منشور

عندما لا نرى إلا أنفسنا على فيسبوك!

أصبح بمقدور فيسبوك أن يفهم بذكاء برمجي أي صفحات تحب وأي محتوى يعجبك وأي أشخاص من أصدقائك لك أقرب وبدون استشارتك يزيل المخالفين لوجهة نظرك ويُخفي أولئك الذين قلّ تواصلك بهم وسؤالك عنهم..

أكمل القراءة »

ما هي أسباب تأجيل لقاء #هنية_والشباب؟

بغض النظر عن تأجيل اللقاء أو إلغائه هنا درس هام للشباب في غزة تحديداً لابد أن يعوه لأنهم الطرف الأقوى في المعادلة وليسوا بحاجة لوصفة سحرية لتحقيق أفكارهم وآمالهم..

أكمل القراءة »

11 ملاحظة على استفتاء دنيا الوطن لأفضل شخصيات العام 2013

خالد صافي أبرز ناشط شبابي في غزة لعام 2013م حسب استفتاء دنيا الوطن وهو بحد ذاته شرف كبير بالنسبة لي، ورغم ذلك لي ملاحظات هامة على هذا الاستفتاء..

أكمل القراءة »

أفكار: المتحف الإخباري الفلسطيني Newseum

فكرة إنشاء متحف إخباري فلسطيني على غرار المتحف الإخباري الأمريكي لأرشفة تاريخ الصحافة الفلسطينية تحت سقف واحد كمزار سياحي يدر دخلاً ويجمع فكر المثقفين تحته

أكمل القراءة »

رسالة من كهوف غزة لطواغيت الكهرباء

رسالة مفتوحة لحكام الكهرباء في غزة من الشعب المظلوم بعد 40 يوماً من المعاناة وقطع الكهرباء وشلل الحياة.. اقرأ سطورها لتعرف حجم معاناة غزة وأهلها

أكمل القراءة »

تغريدات مصورة لأخبار الأمطار على #فلسطين

مجموعة من التغريدات بالعربية والإنجليزية عن أخبار المنخفض القطبي الذي يمر بفلسطين والأمطار والسيول في قطاع غزة وحالة الطوارئ وتضرر المنازل والممتلكات..

أكمل القراءة »

فيسبوك: لايك + تعليق + شير = ناشط إعلامي؟!

من هو الناشط الإعلامي؟ هل يمنح فيسبوك الناشرين على صفحاته هذا اللقب بسهولة أم أن الناس تبالغ عندما تخلع على نفسها تلك الألقاب وتباهي الآخرين بعظمة إنجازاتها؟

أكمل القراءة »

100 ألف متحدث عربي بلسان الجيش الإسرائيلي

كلاهما يستخدم زر أعجبني للتعبير عن موقفه رفضاً أو إيجاباً، هذا يسخر وهذا يفخر وعداد المعجبين بالصفحات يكبر، فليس من الضروري أن تكون عميلاً لكي تخدم عدوك يكفيك أن تكون غبياً!

أكمل القراءة »

هل سربت إسرائيل موعد الحرب على غزة؟

أرقام وتصريحات، تحليلات وإجراءات، أخبار ومعلومات قد تعطينا موعداً دقيقاً لمعرفة التاريخ المتوقع للحرب على غزة التي يبدو أنها قريبة.. وقريبة جداً

أكمل القراءة »

يوميات مواطن قديم: عيد الأضحى المبارك

أول ما كان العجل يصل الشارع يصير ملكية عامة والأولاد يعملوا له حفل استقبال وما بيراعوا شعور البقرة المسكينة ويقعدوا يغنوا لها: بكرا العيد ونعيد وندبح بقرة السيد

أكمل القراءة »